Friday, 25 May 2007

أجمل حب

من كلمات محمود درويش و غناء مارسيل خليفة

كما ينبت العشب بين مفاصل صخرة
وجدنا غريبين يوما
وكانت سماء الربيع تؤلف نجماً... ونجما
وكنت أؤلف فقرة حب...
لعينيك... غنيتها!
أتعلم عيناك أني انتظرت طويلا
كما انتظر الصيف طائر
ونمت... كنوم المهاجر
فعينٌ تنام، لتصحو عين... طويلا
وتبكي على أختها،
حبيبان نحن، إلى أن ينام القمر
ونعلم أن العناق، وأن القبل
طعام ليالي الغزل
وأن الصباح ينادي خطاي لكي تستمر
على الدرب يوماً جديداً!
صديقان نحن، فسيري بقربي كفاً بكف
معاً، نصنع الخبز والأغنيات
لماذا نسائل هذا الطريق... لأي مصير
يسير بنا؟
ومن أين لملم أقدامنا؟
فحسبي، وحسبك أنا نسير...
معاً، للأبد
لماذا نفتش عن أغنيات البكاء
بديوان شعر قديم؟
ونسأل: يا حبنا! هل تدوم؟
أحبك حبّ القوافل واحة عشب وماء
وحب الفقير الرغيف!
كما ينبت العشب بين مفاصل صخرة
وجدنا غريبين يوماً
ونبقى رفيقين دوماً



7 comments:

شادي فايد said...

الله
كلمات روعة
وصوت
روعة

تسلم يا مظبطنا
:)

ذو النون المصري said...

باحب مارسيل خليفه رغم اني للاسف تعرفت عليه متاخر
كنت عاوز منك اي لينك لمقطوعه موسيقيه له اسمها غرناطه
اذا امكن

zenzana said...

الله الله
ايه الجمال دا؟
كل ما جي هنا كأني مش ببقي تحت ع الارض كأني فوق بس صاحية مش ميتة

rasha said...

يااااااااااااااااااااه الحب حلو وبنستناه بس لم يجي بنبقي خايفين منه قوي

Sharm said...

جميلة

amr al hawary said...

رائع

brastos said...

جميل انك نشرت القصيدة كاملة..لأن مرسال ..لضرورات موسيقية يجب أن نحترمها..حذف منها بعض الجمل ..على كل ..مشكوووورة