Thursday, 30 August 2007

هو الحب لعبة

للاغنية دي ذكريات كتيرة معايا لكن احلاها لما كنت بتفسح مع اهلي في الحديقة الدولية ايام لما كانت حديقة و دولية فعلا و كنا نركب الحنطور و يلف بينا و نفضل نغلس على اهالينا عشان يجيبولنا كل حاجة مالهاش لازمة احنا نكون عاوزنها الا اذا كانت درة مشوية ساعتها هما اللي بيبقوا متلهفين اوي عليها
و نفضل نتمشى بالحنطور و نسمع عزيزة جلال و يكون الليل جه فالجو في الصيف يكون
ياااااااااااااااه
نعم النسيم العليل و حفيف ورق الشجر اللي حوالينا
اتمنى يرجع يوم من الايام دي
كمان ذكرى تانية لكنها مضحكة
كانت ليا صديقة عزيزة جدا تفضل تسالني و تقول"
يا حفصة هي قصدها اهدى يا حبيبي يعني استهدى كده و بطل نرفزة و لا قصدها ايه ده يا حبيبي يعني متعجبة منه؟؟
مش عارفة ليه كنت بضحك و مردش عليها
طول عمري رزلة
هههههههههههههههه

5 comments:

Mohamed A. Ghaffar said...

انا حبيت الأغيه دى والمطربه دى جداً

كانت محترمه اوى

من شهر كنت على قهوه وادى النيل فى وسط البلد منتظر واحد اتاخر واشتغلت الأغنيه فى الراديو تمنيت انه يتأخر لحد متخلص وسرحت فى زكريات ذات شجون

HafSSa said...

بالظبط
ذكريات و للاسف انا شخصية نوستالجية جدا
يعني احب اعيش مع ذكريات الماضي
بس بجد اغاني زمان احسن من هبل دلوقتي و لها معنى

يَحيى المِصري said...

حفصة الأغنية جميلة جدا
بجد شكرا على تعريفي بعزيزة جلال

Hafsa said...

شكرا على تعريفك بعزيزة جلال؟؟؟
انت مكنتش تعرفها قبل كده؟؟
مش قصدي استسخفك بس انتوا الجيل الجديد خلاص و احنا القديم
مش غلطتك و انا سعيدة اني عرفت على الصوت الملايكي ده
بجد حتستمتع بيها و لو ان مش كل اغانيها موجودة على الفضاء

اياك تزعل مني و تحياتي

Samer said...

المعذرة على الوصول متأخراً


بالنسبة لجملة المذهب

" إيه ده يا حبيبي ؟
هو الحب لعبه
بتخاصمني حبه وتصالحني حبه"

اكاد أجزم بما لا يدع مجالا للشك، أن الجملة هي ما كتبت، إيه ده لثلاثة أسباب:
الأول: استقامة المعنى والإنسجام الشعري، تخيلوا معي ، هي تسأله إيه ده يا حبيبي ؟ مابالك يا حبيبي ؟
هو الحب لعبة ؟ أوتطن أن الحب لعبه،
هذا التناغم لا يتحقق مع كلمة "اهدى"، مع ما يليها " هو الحب لعبة"، إذ يحس السامع وكأن المعنى اضطرب، ثم أن التساؤل في الجملة الأولى "إيه ده يا حبيبي؟" أليق به أن يتبع بتساؤل توضيحي "هو الحب لعبة؟"


الثاني: خاتمة كل الجملة الشعرية في المذهب تنتهي بحرف الهاء دون استثناء، لا حظوا معي
حبة - مناسبه - ايه ده - لعبه

الثالث: دققوا كيف صاغ الراحل العبقري "محمد الموجي" نغمة الجملة محل النقاش ، كما تعلمون أن صياغة السؤال في جملة موسيقية ما تختلف ولا شك عن صياغة الجواب، لحظوا الجواب العالي للدلالة على السؤال وليس التقرير في "إيه ده يا حبيبي؟"

كونوا بخير

سامر - اليمن